الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا ومجموعات الخطر الأخرى

Uppdaterades

قد يُصاب البعض بأعراض أكثر حدة إذا أنعدوا بفايروس covid-19. ستجدُ هنا نصائح بشأن انتشار العدوى إلى المسنين والأشخاص المعرّضين لخطر الاصابة بالعدوى، الدعم المتاح و حقوقك في الرعاية الصحيّة و الوقائية.

ID4

مجموعات المخاطر

يُمكن أن يحدث للبعض أعراض أكثر حدة إذا كانوا مصابين بكوفيد-19 (covid-19) ومنها، على وجه الخصوص، الالتهاب الرئوي وضيق التنفس (اضطرابات الجهاز التنفسي). ونظرًا لأن المرض جديدًا، فإن هناك نقصًا في المعرفة الشاملة حول الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بحالة مرضية خطيرة.

ID69

70 سنة وأكبر

يزداد خطر الإصابة بحالة مرضية خطيرة تدريجيًا مع تقدم العمر. ويصل معدل خطر الإصابة بحالة مرضية خطيرة والوفاة لدى الرجال إلى ضعف معدل الخطر لدى النساء. وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يزداد الخطر إذا كان الشخص مصابًا بأي مما يلي. كلما ارتفعت في القائمة، كلما زادت المخاطر.  

  • زرع الأعضاء.
  • سرطان الدم، سواء في الوقت الحالي أو في وقت سابق.
  • الأمراض العصبية (مثل مرض التصلب العصبي المتعدد، باركنسون، الوهن العضلي الوبيل).
  • السمنة (يزداد الخطر كلما ازدادت درجة السمنة).
  • مرض السكري (أقل خطورة إذا ما كان يتم علاجه بشكل جيد).
  • علاج السرطان في الوقت الحالي.
  • أمراض الرئة المزمنة (بما في ذلك الربو، إلا أن الخطر منخفض للغاية إذا ما تم علاجه بشكل جيد).
  • السكتة الدماغية/الخرف.
  • مرض أو علاج آخر مثبط للمناعة.
  • أمراض الكبد.
  • ضعف وظائف الكلى.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • متلازمة داون

ID31

اطلب الرعاية الطبية إذا كنت بحاجة إلى مساعدة عاجلة

من الأهمية بمكان أن يقوم كل من يحتاج إلى رعاية طبية للحالات الطارئة والحادة بطلب الرعاية وألا يتجنب طلب المساعدة بسبب الخوف من كوفيد-19. في الحالات الطارئة اتصل بالرقم 112. إذا كانت لديك أسئلة حول الأعراض والرعاية التي ليست طارئة، اتصل بالرقم 1177. وهم يجيبون على الاتصالات الهاتفية باللغتين السويدية والإنجليزية. قد يكون بإمكانك أيضًا التحدث بلغات أخرى وذلك اعتمادًا على المكان الذي تعيش فيه. احصل على المساعدة من أحد الأقارب أو الأصدقاء إذا لم تكن قادرًا على الاتصال بنفسك.

ID32

الحصول على المساعدة والدعم

  • إذا كنت بحاجة إلى مساعدة لشراء المواد الغذائية أو جلب الأدوية من الصيدلية، فينبغي عليك الاتصال بالبلدية المقيم فيها. حوالي نصف البلديات تتعاون مع الفريق الطوعي Frivillig resursgrupp، الذي يتألف من منظمات الدفاع الطوعي التي تدعم البلديات في تسوق المواد الغذائية للمجموعات المعرضة للخطر.
  • وفي البلديات التي لا يوجد فيها الفريق الطوعي، يوجد حل طارئ وهو الصليب الأحمر ومنظمة إنقاذ الأطفال وStadsmissionen والكنيسة السويدية والاتحاد الوطني للرياضة. كما يتوفر لدى بلديات أخرى حل مختلف. اتصل هاتفياً بالبلدية أو أرسل رسالة إلكترونية لمعرفة المزيد عن كيفية الحصول على مساعدة. إذا كنت غير قادر على التواصل باللغة السويدية أو الإنجليزية، فاطلب مساعدة قريب أو صديق للاتصال.
  • كما يمكنك الاتصال بمبادرة اتحاد المستأجرين «الجيران اللطيفون» إذا كنت بحاجة إلى مساعدة لتسوق المواد الغذائية مثلاً أو تمشية الكلب أو جلب الأدوية من الصيدلية أو الطرود من البريد أو ما شابه ذلك. إذا كنت غير قادر على التواصل باللغة السويدية أو الإنجليزية، فاطلب مساعدة قريب أو صديق للاتصال.
  • يوجد على موقع Uppdragpsykiskhälsa معلومات شاملة عن الدعم والموارد المتوفرة للكبار بالسن. الصفحة باللغة السويدية.

ID33

حقوقك في الرعاية الصحية

  • على الموقع 1177.se يمكنك قراءة المزيد عن كيفية طلب الرعاية الصحية وعن القوانين والقواعد السارية والرسوم التي يجب دفعها، بالإضافة إلى الحقوق التي لديك.
  • إذا لم تكن راضياً عن الرعاية فيجب عليك أولاً الاتصال بالعيادة التي كنت على اتصال بها. ويوجد أيضاً في كل إقليم مجلس المرضى الذي يمكنه مساعدتك إذا لم تكن راضياً عن الرعاية. على سبيل المثال يمكن لمجلس المرضى مساعدتك في التواصل مع طاقم العمل المسؤول في الرعاية الصحية.  اتصل بمنطقتك لمعرفة المزيد.

ID10

زيارات دور رعاية المسنين

قد تحظر وكالة الصحّة العامّة السويدية الزيارات للإقامات الخاصة بكبار السن. وهو إجراء سيجري به العمل حتّى يوم 31 مايو / أيّار 2021.

اتصل بدار المسنين المعنية بالزيارة لمعرفة ما ينطبق على الزيارات. الشخص الذي يدير دار لرعاية المسنين هو المسؤول عن ضمان عدم وصول العدوى وانتشارها بين المقيمين والموظفين. الأقارب والمقيمون مسؤولون أيضًا عن إتباع ااتوصيات العامّة للحدّ من انتشار العدوى.

 وكالة الصحّة العامّة السويدية حول الوقاية من إنتشار العدوى أثناء الزيارات لدور رعاية المسنين

(الصفحة باللغة السويدية)

ID6

الحوامــل

-19، لكن يبدو أنّه نادر جدًا ظهور أعراض حادة عند حديثي الولادة والأطفال. وعليه فلا يحتاج الأطفال الأصحاء إلى الإنفصال عن الأم بعد الولادة.

تشير الدراسات الجديدة إلى أنّ النساء الحوامل هنّ أكثر عرضة لحالات مرض جدّية في صورة إصابتهن بفيروس كوفيد -19 ، ممّا قد يعني زيادة خطر ولادة الطفل قبل الأوان ومضاعفات خطيرة أخرى. لذلك ترغب وكالة الصحة العامة السويدية في تعزيز وتكرار توصياتها بأنّه يجب على المرأة الحامل أن تكون أكثر حرصًا على صحّتها. هذا ينطبق على جميع النساء الحوامل هذا ينطبق على النساء الحوامل في أسبوع الحمل 20 إلى 36. هذا كما أنّ خطر الإصابة بأمراض خطيرة يمكن أن يزيد عند الإشتراك مع عوامل خطر أخرى مثل إرتفاع ضغط الدم والسكري والسمنة.

يجب على جميع النساء الحوامل أن يكونوا وبشكل عام أكثر حرصًا على إتباع التوصيات المعمول بها بشأن الحفاظ على ترك المسافة المطلوبة، وتوخي الحذر في نظافة اليدين، وتجنب الإتصالات الإجتماعية خارج دائرة العلاقات الصغيرة وتجنب الإزدحام.

هذا كما تناشد وكالة الصحة العامة  السويدية أيضًا النساء الحوامل على التطعيم ضدّ الأنفلونزا الموسمية المعتادة. من المهم أيضًا تجنب الإصابة بالعدوى قبل الولادة. يمكن أن تتشكّل مخاطر في حالة إصابة الجهاز التنفسي بالعدوى في نهاية فترة الحمل.

لا توصي وكالة الصحّة العامّة السويدية عمومًا بتلقيح النساء الحوامل ضد كوفيد -19 ، ولكن بالإمكان تلقيح النساء الحوامل اللواتي ينتمين إلى  مجموعة معرضة للخطر ضد كوفيد -19 بلقاح مرنا خلال المرحلة الثالثة. يجري العمل بهاته التوصية إذا كانت المرأة تعناي من حالة صحية أو من مرض قد يزيد من إمكانية مرضها بشكل خطير جرّاء الإصابة بكوفيد -19 .، نذكر على سبيل المثال النساء الحوامل اللواتي يفوق سنّهن  35 عامًا أو من كان لهنّ مؤشر كتلة الجسم فوق 30.

اقرأ المزيد حول عوامل الخطر التي قد تزيد من إمكانية المرض بشكل خطير جرّاء الإصابة بكوفيد -19  على موقع وكالة الصحّة العامّة السويدية. (الصفحة باللغة السويدية)

النساء الحوامل في العمل وكوفيد-19 (covid-19)

لا ينبغي أن تحصل النساء الحوامل على مهام العمل التي تنطوي على التعرض لفيروس كورونا المستجد. وينبغي على العاملات الحوامل ألا يعملن في مجالات علاج أو رعاية المرضى أو مع الأشخاص الذين يحصلون على الرعاية وتم تأكيد إصابتهم بعدوى كوفيد-19 (covid-19). ويرجع ذلك إلى المخاطر الخاصة التي يمكن أن تترافق مع النساء الحوامل. ويجب أن يسود مبدأ الحذر، أي أن يتم اتخاذ المزيد من التدابير الوقائية بدلًا من أن تكون قليلة جدًا.

ID81

النقـدية المرضية الوقائية

بعض الفئات المعرضة للخطر قد تواجه خطرًا كبيرًا بشكل خاص للإصابة بحالة مرضية حرجة عند الإصابة بمرض كوفي -19، وحينذاك قد يحق لها الحصول على نقدية مرضية وقائية كإجراء وقائي لتجنب العدوى.

يمكنك الحصول على التعويض إذا كنت:

  • لديك عمل ولكن هناك المرض الذي يضعك في خطر أن تصبح مريضا بشكل خطير عندما تصاب بمرض كوفيد-19 و
  • لا تستطيع العمل من المنزل وأن صاحب العمل غير قادر على عرض مهام أخرى في سياق العمل، أو عندما لا يمكن تكييف وضع العمل في مكان العمل من أجل تجنب انتشار العدوى،
  • أو لديك شهادة طبية تثبت أنك تنتمي إلى المجموعة المعرضة لخطر الإصابة ب كوفيد-19.

معلومات من هيئة التأمين الاجتماعي السويدية حول شروط الحصول على النقدية المرضية الوقائية (الصفحة باللغة السويدية)